الأخبار العالمية

ترامب يتوعد بإستخدام القوة ضد المحتجين في امريكا

اعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على تويتر أن عناصر الشرطة الفدرالية سيبقون في مدينة بورتلاند بولاية أوريغون إلى أن يتم القضاء على المتظاهرين الذين وصفهم بـالفوضويين ومثيري الشغب.

العالم – الامريكيتان

وكتب الرئيس في تغريدة في وقت متأخر من الجمعة أن الأمن الوطني لن يغادر بورتلاند حتى تتمكن الشرطة المحلية من تطهيرها من الفوضويين ومثيري الشغب بشكل كامل.

وقال ترامب إن الضباط الاتحاديين سيردون “بقوة هجومية بالغة” على المحتجين في بورتلاند إذا اقتضت الضرورة.

ومنذ وصول عناصر الشرطة الفدرالية إلى بورتلاند، تصاعد التوتر في التظاهرات المناهضة للعنصرية التي يجري تنظيمها منذ شهرين، وأصبحت الصدامات أمراً اعتيادياً كل ليلة في محيط المحكمة الفدرالية.

وأثير جدل واسع النطاق قبل أيام بشأن قرار إدارة ترامب إرسال القوات الفيدرالية إلى بورتلاند، بعد ورود تقارير عن تنفيذ هذه القوات اعتقالات تعسفية واستخدامها الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وأعرب كبار المسؤولين المحليين، وعلى رأسهم عمدة المدينة الديمقراطي تيد ويلر، عن تضامنهم مع المحتجين، مطالبين إدارة ترامب بالتوقف عن “احتلال” مدينتهم.

وأعلنت كيت براون الحاكمة الديمقراطية لولاية أوريغون (شمال غرب الولايات المتحدة) أن الحكومة الفدرالية وافقت على طلبها سحب عناصر شرطتها، موضحة أن هذه العملية ستبدأ الخميس 30 تموز/يوليو، بدون تحديد موعد نهائي.

وأثارت وفاة الأمريكي من اصول افريقية جورج فلويد اختناقا تحت ركبة شرطي أبيض في 25 أيار/مايو تظاهرات كبيرة في الولايات المتحدة ضد العنصرية. وقد تراجعت بشكل كبير، لكنها لم تتوقف بالكامل في بعض المناطق، كما بورتلاند التي تعدّ يسارية.

المصدر : قناة العالم .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock