الأخبار المحلية

صنعاء: 5 آلاف سفينة عبرت البحر الأحمر وباب المندب في الربع الأول من العام الجاري

جدد وزير النقل في حكومة صنعاء اللواء عبد الوهاب الدُّرة، اليوم الأحد، تأكيد بلاده أنّ “الطرف الأميركي يأخذ أمن الملاحة الدولية رهينة ويصرّ على مرور السفن الإسرائيلية من دون وقف العدوان والحصار على غزة”. 

العالم – اليمن

وأضاف الدُّرة أنّ “الوجهات البحرية إلى أي ميناء في العالم آمنة عبر البحرين الأحمر والعربي ما عدا المرتبطة بالعدو الإسرائيلي”.

ورأى أنّ “الطرف الأميركي يمارس التخويف وعسكرة البحر الأحمر والدعاية الزائفة لحماية ملاحة العدو الإسرائيلي”.

كما أشار إلى أنّ “تكلفة خسائر قطاعات النقل طوال 9 أعوام من العدوان والحصار بلغت أكثر من 13 ملياراً ونصف مليار دولار”، لافتاً أيضاً إلى أنّ “تكلفة خسائر القطاع الجوي اليمني بلغت قرابة 7 مليارات دولار، وخسائر القطاع البحري أكثر من 5 مليارات ونصف المليار وخسائر القطاع البري قرابة مليار دولار”.

وطالب وزير النقل بـ”الفتح الكامل والشامل لمطار صنعاء الدولي من دون قيد أو شرط للوجهات الدولية كافة”، وبـ”إعادة تأهيل ميناء الحديدة”، بحسب ما التزمت به الأمم المتحدة باتفاقية ستوكهولم 2018.

كما طالب بـ”فتح جميع الطرقات الرئيسية من دون استثناء في عموم الجمهورية”، معرباً عن استعداد حكومة صنعاء لتحقيق ذلك.

وشدد وزير النقل على أنه “على الطرف الآخر إثبات حسن النيّة”، وأن “يقدّم المصلحة العامة على الشخصية من أجل الشعب اليمني والتخفيف من معاناته”.

وقبل يومين، ألقى قائد حركة أنصار الله في اليمن، السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، خطاباً متلفزاً، في إطار التحضير والتهيئة للمسيرات التضامنية مع الشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية، مؤكّداً استمرار جبهة اليمن وفعّاليتها، بحيث تم “استهداف 86 سفينة حتى الآن”، وتم تنفيذ عملية قصف صاروخي بالصواريخ المجنحة في اتجاه أم الرشراش المحتلة.

كما أكّد أنّ تأثير هذه العمليات العسكرية في البحر، وكذلك في فلسطين، وعجز العدو عن إيقافها، باتا “مسألةً واضحة، والعدو اعترف بذلك”.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock