الأخبار العربية

الرئيس الايراني : مستعدون لمشاركة خبرات علمائنا مع تونس

 وصف الرئيس الايراني “السيد ابراهيم رئيسي”، توسيع العلاقات مع الدول الاسلامية بانه من اولويات حكومة الجمهورية الاسلامية ف ايران؛ وقال : نحن على استعداد لمشاركة الخبرات العلمية والتقنية للمختصين والعلماء الايرانيين مع دولة تونس.

العالم – ايران

وافادت ارنا، ان “السيد رئيسي” ادلى بهذا التصريح خلال اللقاء الذي عقده اليوم السبت في الجزائر مع رئيس جمهورية تونس “قيس سعيد”.

ووصف الرئيس الايراني، خلال اللقاء هذا، “العلاقات الاقتصادية بين طهران وتونس بانها لا ترقى الى عمق الاواصر القلبية والعلاقات السياسية القائمة بين البلدين”؛ مؤكدا على ارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية في تعميق التعاون الاقتصادي مع الدول الاسلامية ولاسيما منطقة شمال افريقيا.

كما اعتبر السيد رئيسي، الرؤية المشتركة التي يحملها البلدان تجاه القضية الفلسطينية بانها تتيح ارضية مناسبة لاتخاذ خطوات مؤثرة وفاعلة بهدف اسعادة حق الشعب الفلسطيني.

وتابع قائلا : ان الوضع في غزة اليوم، ينجم عن الهيكلة الجائرة للنظام العالمي الحالي؛ منوها الى كلام قائد الثورة الاسلامية حيث يدعو سماحته الدول الاسلامية الى قطع علاقاتها الاقتصادية مع الكيان الصهيوني لإرغامه على وقف المجازر بحق الشعب الفلسطيني المظلوم.

الى ذلك، اعرب الرئيس التونسي عن رغبته في رفع مستوى العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد “سعيد”، خلال مباحثاته مع الرئيس الايراني اليوم، بان موقف تونس من القضية الفلسطينية لا يختلف عن الموقف الذي تتخذه الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذا الخصوص.

ووصل “اية الله رئيسي”، اليوم السبت الى العاصمة الجزائرية، لحضور اجتماع القمة السابعة للدول المصدرة للغاز؛ حيث اكد في كلمته بالمناسبة على استعداد ايران لأن تصبح مركزا للطاقة في المنطقة، وطريقا آمنا لتوزيع ونقل الغاز بين المنتجين والأسواق.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock