الأخبار العربية

قطر: الازمة اليمنية تحل سياسيا

اكدت المتحدث باسم وزارة الخارجية القطرية لولوة الخاطر إنه “لا يوجد حل عسكري للقضية اليمنية، ولا يمكن أن يكون هناك سوى حل سياسي لحرب اليمن، ونأمل أن يحدث هذا عاجلا وليس آجلا من أجل مصلحة الشعب اليمني”.

وقالت في حوار أجرته مع المحاور آندرو باراسيليتي بموقع “المونيتور”، على هامش فعاليات الجمعية العامة للأمم المتحدة أن الأزمة الخليجية تمثل “تهديدا وجودياً لمستقبل دول مجلس التعاون الخليجي” مضيفا ان قطر أعربت عن تقديرها للوساطة التي قام بها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت مشيرة أنه كانت هناك “محاولات عديدة” لحل النزاع.

وأكدت أيضاً أنها “متفائلة جدا” بشأن مفاوضات السلام في أفغانستان، قائلةً: “إن قطر كوسيط في النزاع فإن المفاوضات مرت بمراحل من الصعود والهبوط ولكنها خلصت إلى تقدم بشكل عام مقارنة بالأعوام السابقة والتي يمكن تصنيف ما حدث بأنه أكثر من رائع بالنظر لتاريخ المفاوضات السابقة، ونعتقد أن هناك فرصة جيدة في المستقبل القريب جدا لاستئناف المفاوضات،.

كما “رحبت بوقف إطلاق النار الجزئي في اليمن، مشيرة إلى أن قطر كانت نشطة في معالجة الأزمة الإنسانية في اليمن من خلال الأمم المتحدة واليونيسيف والمؤسسات الأخرى القطرية مثل صلتك المكرسة لتمكين الشباب والنساء من خلال القروض الصغرى، والمشاريع الصغيرة وغيرها من المساهمات التنموية والإنسانية، وقد بلغ إجمالي المساعدات القطرية لليمن 540 مليون دولار منذ عام 2012”.

وتابعت المتحدث باسم وزارة الخارجية إنه “لا يوجد حل عسكري للقضية اليمنية، ولا يمكن أن يكون هناك سوى حل سياسي لحرب اليمن، ونأمل أن يحدث هذا عاجلا وليس آجلا من أجل مصلحة الشعب اليمني”.

وقالت انه بشان وقف إطلاق النار الجزئي، فإننا نرحب بأي خطوة يمكن أن تخفف من الظروف الإنسانية القاسية للغاية التي يعيشها الشعب اليمني، فلا يوجد حل عسكري للقضية اليمنية، لا يمكن سوى أن يكون هناك حل سياسي، ونأمل أن يحدث هذا عاجلا وليس آجلا، فالشعب اليمني في أمس الحاجة لذلك.

وفيما يتعلق بمبادرة الأمن الإقليمي التي قدمها الرئيس الإيراني حسن روحاني، قالت الخاطر إنها في “مرحلة مبكرة جدا”، مضيفة “ما نأخذه من هذا هو الاستعداد، ومن المأمول من جانبهم المشاركة في محادثات إيجابية، ولكن قطر تظل على استعداد للتوسط أو تمهيد إجراء أية مفاوضات تجمع واشنطن وطهران بهدف حل النزاع، وبالطبع ينبغي أن يرغب الطرفان في الانخراط في مثل هذه العملية، من أجل تخفيف حدة الموقف”.

المصدر: العالم نت
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock